غير متواجد
معلومات الكاتب ▼
رقم العضوية : 2564
المشاركات : 300
الجنس : ذكر
الدعوات : 7
الإنذارات : 1
يتابعهم : 8
يتابعونه : 6
الإجابات المقدمة : 8
الرصيد : 0$
قوة السمعة : 135
موقعي : زيارة موقعي
01-10-2021 06:14 مساء




style="text-align:center">
السلام عليكم ورحمة الله تعالئ وبركاته  أسعد الله صباحكم ومسائكم بكل ود وسرور وجمعة مباركة علئ الطيبين الأبرار
موضوعنا اليوم  سيكون موجه لبعض الأخوة الذين قلوبهم مليئة بالحقد والحسد واليعود بالله  من امثالهم 
وان شاء الله سوف نقوم بطرح مواضيع مستقبلا تفيد الأنواع من هذول البشر واليعود بالله  من امثالهم

حاقد أم حاسد؟..
كيف تطهر صدرك وترضى
بما قسمه الله لك

هناك فرق كبير بين الحقد وبين الحسد، فالحسد هو تمنى الحصول على نعمة الغير، أما الحقد فهو تمني زوال النعمة من يد الغير، وهو آفة عظيمة، تنشر الكراهية بين الناس، وربما تدعو إلى التقاتل بينهم، خاصة وأن أمراض القلوب من حقد وحسد قد تودي بصاحبها للتهلكة، تأكيدًا بما قاله النبي صلى الله عليه وسلم : (إن أحدكم ليعمل بعمل أهل الجنة حتى لا يكون بينه وبينها إلا ذراع فيسبق عليه الكتاب فيعمل بعمل أهل النار فيدخل النار).
فعلى الرغم من أنه عمل طيلة حياته عمل أهل الجنة، لكن ما جعله يختم حياته بعمل أهل النار هو أن قلبه لم يكن صافيًا، بل كان مليئاً بأمراض القلوب من حقد وحسد تجاه الغير.
 فالإسلام دين الحب، ومنبع الرحمة، ومفتاح كل خلق محمود عرفته الإنسانية، فمن أجَلِّ ثمرات الحب وأكمل مظاهره أن يحب الإنسانُ حصول الخير ووجوه المصالح والمنافع لأخيه الإنسان كما يحب حصول ذلك لنفسه، ومن ثم جعله رسول الله صلى الله عليه وآله وسلم من علامات كمال الإيمان وتمامه، وذلك فيما رواه سيدنا أنس بن مالك رضي الله عنه، عن النبي صلى الله عليه وآله وسلم قال: «لَا يُؤْمِنُ أَحَدُكُمْ حَتَّى يُحِبَّ لأَخِيهِ مَا يُحِبُّ لِنَفْسِهِ» رواه البخاري.

فالعبد الذي حصل له أصل الإيمان لا يؤمن الإيمان التام ولا يبلغ كمال الإيمان إلا بأن يحب لأخيه ما يحب لنفسه من الخير، ويلزم عنه ضرورة أن يبغض المسلم لأخيه ما يبغض لنفسه من الشر والأذى، وإن التكليف بحب الخير للغير هو تكليف بمظاهر الحب وعلاماته مما هو مقدور للإنسان، وهو يتضمن النهي عن كل ما ينافي الحب ويضاده.

لذلك نهى الإسلام في سبيل تحقيق ذلك الخُلُق وتمكينه من النفوس عن كل ما ينطوي على إيثار النفس وكراهية الخير للآخرين كالحقد والحسد.

وضمنت الشريعة الإسلامية بالنهي عن الحقد والحسد، استقرار المجتمع وشيوع المحبة بين أفراده؛ فنهى الإسلام أن يبيع على بيع أخيه، وأن يخطب على خطبة أخيه، ولا يخفى ما في ذلك كله من إيثار النفس، فجاء النهي عن هذه السلوكيات التي تنشر الحقد ليعكس حرص الإسلام على أن يحب المسلم لأخيه ما يحب لنفسه من المنافع، وأن يكره أن يفعل هو أو غيره بأخيه ما يجلب له الضرر كما يكره هذا لنفسه، وفي هذا ما لا يخفى من ترسيخ دعائم الأمان النفسي والحفاظ على الاستقرار المجتمعي.

اقرأ أيضا:

الغفلة فرصة شيطانية.. كن على هذا الطريق تصبح في معية الله


كيف تطهر قلبك وترضى بما قسمه الله لك؟

- شكر الله حرصك على دين الله، وتعقبك أمراض النفس، وبحثك عن العلاج.

- علاج الحاسد لنفسه يحتاج إلى جهد وصبر بكثرة الدعاء إلى الله عز وجل، والتوكل عليه والدعاء، هو أول الطريق أختنا الفاضلة.

- الرضى بالقضاء والقدر، والنظر إلى من هو أقل منك حالا، يقول أبو هريرة رضي الله عنه: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (انظروا إلى من هو أسفل منكم، ولا تنظروا إلى من هو فوقكم؛ فهو أجدر ألا تزدروا نعمة الله عليكم).

- الإيمان بأن الإمساك عن الشر صدقة، مما يساعد على التخلص من الحسد، الإيمان بأن الكف عنه صدقة، فعن أبي موسى رضي الله عنه قال: قال رسول الله - صلى الله عليه وسلم -: (على كل مسلم صدقة، قيل: أرأيت إن لم يجد؟ قال: يعمل بيديه فينفع نفسه ويتصدق، قيل: أرأيت إن لم يستطع؟ قال: يعين ذا الحاجة الملهوف، قيل: أرأيت إن لم يستطع؟ قال: يأمر بالمعروف أو الخير، قال: أرأيت إن لم يفعل؟ قال: يمسك عن الشر فإنها صدقة)، متفق عليه.

 فمجرد إمساكه عن الشر، ومنعه الحسد يكون صدقة على نفسه، وفي حديث آخر: (قال: فإن لم أفعل؟ قال: فدع الناس من الشر، فإنها صدقة تصدق بها على نفسك)، وفي رواية: (تتصدق بها عن نفسك)، وهذا أيضاً متفق عليه.

-الاعتقاد الجازم بأن الحسد لا يضر المحسود، وهذا يبين غباء الحاسد وقبح فعله، ثم إن الحاسد لا يغير من قضاء الله - سبحانه وتعالى - شيئاً، ولا ينفع، ولا يضر، قال عز وجل: {مَا أَصَابَ مِنْ مُصِيبَةٍ فِي الأَرْضِ وَلا فِي أَنْفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِنْ قَبْلِ أَنْ نَبْرَأَهَا إِنَّ ذَلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ} وقال عز وجل: {قُلْ لَنْ يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا} وقال -صلى الله عليه وسلم- لابن عباس رضي الله عنهما: (احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده تجاهك، إذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك، ولو اجتمعت على أن يضروك لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك، رفعت الأقلام وجفت الصحف).

- الحسد يضر صاحبه ، لأنه ساخط على قدر الله بقصد أو بدون قصد، لأنه تسخط على قضاء الله وقدره، وهذا عمى في بصر الإيمان، ويكفيه جرما أنه شارك إبليس في الحسد، وقد قيل : الحاسد عدو نفسه، وصديق عدوه؛ لأن إبليس يحب زوال النعم عن العباد، ويحب وقوع البلايا فيهم، وقد قال بعضهم:

دع الحسود وما يلقاه من كمدٍ يكفيك منه لهيب النار في جسده

إن لمت ذا حسد نفّست كربته وإن سـكـتّ فـقـد عـذبـتـه بـيـده

- النظر بعين البصيرة إلى حقيقة الدنيا، من الأمور الهامة التي تعينك على تجاوز هذه المرحلة، النظر إلى حقيقة الدنيا التي لا تزن جناح بعوضة، قال -صلى الله عليه وسلم- sadلو كانت الدنيا تعدل عند الله جناح بعوضة ما سقى كافراً منها شربة ماء)، فالدنيا هموم وغموم، وأتراح وأحزان، حلالها فيه حساب، وحرامها فيه عذاب، فأي فضل لمن كانت هذه حالتها؟!

-الإيمان والرضا بالقضاء، فقد قال الله عز وجل: {نَحْنُ قَسَمْنَا بَيْنَهُمْ مَعِيشَتَهُمْ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا}، وقال: {وَلا تَتَمَنَّوْا مَا فَضَّلَ اللَّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلَى بَعْضٍ}، فلله حكمة في كل ما يفعله جل شأنه ، ولا يملك العبد إلا الصبر، كما قال بعض العلماء: (ما لي على مر القضا من حيلة غير الرضا، أنا في الهوى عبد وما للعبد أن يعترضا).

- الدعاء لمن أردت حسده بالبركة، بأن تقول : (اللهم بارك فيه ولا تضره)، كما ثبت ذلك عن النبي - صلى الله عليه وآله وسلم .
الكلمات المفتاحية
الحقد الحسد الغيرة النفاق
قراءة ممتعة
تم تحرير الموضوع بواسطة :Solo بتاريخ:01-10-2021 06:16 مساء.


توقيع: Solo
 قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: ((المؤمن بين خمس شدائد؛ مؤمن يحسده، ومنافق يبغضه، وكافر يقاتله، ونفس تنازعه، وشيطان يضله))
Power ON


 
مقيمين الموضوع: LanXo،

غير متواجد
معلومات الكاتب ▼
رقم العضوية : 2809
المشاركات : 16
الجنس : ذكر
يتابعهم : 0
يتابعونه : 0
الرصيد : 0$
قوة السمعة : 15
01-10-2021 06:27 مساء
[1]
اقرى الموضوع يلي نسخته بتمعن لعل وعسى تطهر صدرك

غير متواجد
معلومات الكاتب ▼
رقم العضوية : 51
المشاركات : 261
الجنس : ذكر
الدعوات : 2
يتابعهم : 0
يتابعونه : 2
الإجابات المقدمة : 13
الرصيد : 0$
قوة السمعة : 180
  • الأوسمة

    وسام التميز
01-10-2021 07:26 مساء
[2]
laugh عندك حالة رُهاب غريبة
تحسب الجميع حاسدك وحاقد عليك والله العظيم انك مثير للشفقة
اخرج من قوقعتك ووسواسك وشوفلك شغلة بدل مانت مشغلنا هنا يامحور الكون
وعشان ماتستخدم كرتك الذهبي (تبيع سحر الرفيق)
تلاقي التعريب فالمرفقات روح شيله ياذليل واهم شيء لاشوفك تبيعه

 
 



توقيع: LooL
 
 MT2KEEPER V2 COMING BACK! FOR FREE

 
غير متواجد
معلومات الكاتب ▼
رقم العضوية : 2564
المشاركات : 300
الجنس : ذكر
الدعوات : 7
الإنذارات : 1
يتابعهم : 8
يتابعونه : 6
الإجابات المقدمة : 8
الرصيد : 0$
قوة السمعة : 135
موقعي : زيارة موقعي
01-10-2021 08:52 مساء
[3]
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة: LooL
laugh عندك حالة رُهاب غريبة
تحسب الجميع حاسدك وحاقد عليك والله العظيم انك مثير للشفقة
اخرج من قوقعتك ووسواسك وشوفلك شغلة بدل مانت مشغلنا هنا يامحور الكون
وعشان ماتستخدم كرتك الذهبي (تبيع سحر الرفيق)
تلاقي التعريب فالمرفقات روح شيله ياذليل واهم شيء لاشوفك تبيعه

 

انت شخص معوق وتعوق موضوعي الجميل 
أيها المعوق الصغير ملفاتي حروب وليست زراعة  
فقط كنت أقلك عيب تبيع شيئ تافه مثلك 
ومثل تعريب سحر الرفيق 
وتعليقك تافه  ومعوق مثلك
كل ما أقرأ مواضيع مفيدة  أحب انشرها لأمثالك المعوقين يا صغيري 
انا ادري انك تحب لي الخير انت وأمثالك المعوقين  يب داري بهاد الشي  بس احسك 
تتكلم وانت معصب وش فيك ؟؟
هل تعاني  من الاعاقة في  شيئ  احكي لي اقدر أعالجك 
واتمنئ ان تقرأ الموضوع بتمعن يا صغيري 

انت بعد من المنظفين للملابس لدوي الخبرة الي يفوقنك خبرة مصلحي 

Clean De Jacket
lool

 
تم تحرير الموضوع بواسطة :Solo بتاريخ:01-10-2021 08:58 مساء. سبب التعديل : Clean De Jacket
توقيع: Solo
 قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: ((المؤمن بين خمس شدائد؛ مؤمن يحسده، ومنافق يبغضه، وكافر يقاتله، ونفس تنازعه، وشيطان يضله))
Power ON


 
غير متواجد
معلومات الكاتب ▼
رقم العضوية : 2564
المشاركات : 300
الجنس : ذكر
الدعوات : 7
الإنذارات : 1
يتابعهم : 8
يتابعونه : 6
الإجابات المقدمة : 8
الرصيد : 0$
قوة السمعة : 135
موقعي : زيارة موقعي
01-10-2021 09:18 مساء
[4]
تم سرد العلاج في الموضوع  اخي الفاضل 
- علاج الحاسد لنفسه يحتاج إلى جهد وصبر بكثرة الدعاء إلى الله عز وجل، والتوكل عليه والدعاء، هو أول الطريق أختنا الفاضلة.

توقيع: Solo
 قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: ((المؤمن بين خمس شدائد؛ مؤمن يحسده، ومنافق يبغضه، وكافر يقاتله، ونفس تنازعه، وشيطان يضله))
Power ON


 
غير متواجد
معلومات الكاتب ▼
رقم العضوية : 2564
المشاركات : 300
الجنس : ذكر
الدعوات : 7
الإنذارات : 1
يتابعهم : 8
يتابعونه : 6
الإجابات المقدمة : 8
الرصيد : 0$
قوة السمعة : 135
موقعي : زيارة موقعي
01-10-2021 09:38 مساء
[5]
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة: Smith
اقرى الموضوع يلي نسخته بتمعن لعل وعسى تطهر صدرك

مكشوف مين انت حتى لو سويت وهمي 
كل حساباتك الوهمية مكشوفة
الله يشفيك  يارب دعواتكم معه 

الله يعلم نواياك وينظر إليها قبل أعمالك! ​

توقيع: Solo
 قال رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم: ((المؤمن بين خمس شدائد؛ مؤمن يحسده، ومنافق يبغضه، وكافر يقاتله، ونفس تنازعه، وشيطان يضله))
Power ON


 
غير متواجد
معلومات الكاتب ▼
رقم العضوية : 2929
المشاركات : 44
الجنس : ذكر
يتابعهم : 9
يتابعونه : 0
الرصيد : 0$
قوة السمعة : 10
13-10-2021 01:59 مساء
[6]
كلام سليم  وضاهر انك شخص محسود جدا على النعم الي اعطاك الله 
 ونعم بالله  اللهم اختم بالصالحات اعمالنا
 
 
تم تحرير الموضوع بواسطة :LanXo بتاريخ:13-10-2021 02:03 مساء.
غير متواجد
معلومات الكاتب ▼
رقم العضوية : 1225
المشاركات : 5
الجنس : ذكر
يتابعهم : 0
يتابعونه : 0
الرصيد : 0$
قوة السمعة : 10
16-10-2021 11:35 صباحا
[7]
ياغالي من ناحيه الحقد و الحسد مين بيحسدك او يحقد عليك لازم يكون عندك فلوس عشان يحسدونك و يحقدون عليك 

غير متواجد
معلومات الكاتب ▼
رقم العضوية : 2929
المشاركات : 44
الجنس : ذكر
يتابعهم : 9
يتابعونه : 0
الرصيد : 0$
قوة السمعة : 10
16-10-2021 03:27 مساء
[8]
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة: Khaled2233
ياغالي من ناحيه الحقد و الحسد مين بيحسدك او يحقد عليك لازم يكون عندك فلوس عشان يحسدونك و يحقدون عليك 

كلامك غلط ياغالي فيه ناس تنحسد على أبسط النعم انت اكيد عايش في كوكب اخر غير كوكبنا 




الأعضاء النشطين حاليآ الذين يشاهدون هذا الموضوع :1(0عضو و1ضيف)
ضيف،